الولايات المتحدة الأمريكية تُقدّم 73 مليون دولار إضافية لدعم خدمات “الأونروا “

4٬534

أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية عن تقديمها أكثر من 73 مليون دولار من التمويل الإضافي لدعم خدمات الأونروا الرئيسية والطارئة.

جاء ذلك وفي تصريحات سابقة لسفيرة الولايات المتحدة الأمريكية في الأمم المتحدة، ليندا توماس غرينفيلد، خلال اجتماع وزاري بشأن الأونروا، حيث أكدت أن هذا التمويل سيساعد في إيصال الغذاء إلى الأسر المحتاجة وتوفير الرعاية الصحية للأطفال والنساء الحوامل.

وبينت أن هذا التمويل سيساعد الطلاب على تطوير تعليمهم ويدعم المتأثرين بالصراع من خلال خدمات الصحة العقلية، ويقدم إغاثة إنسانية فورية لسكان جنين وعين الحلوة ويساعد في خلق وضع أكثر استقرارًا في المجتمعات.

وقالت: “أود أن أشكر من دعموا بسخاء نداء الأونروا العاجل في فصل الصيف، وأود أن أشجع الدول الأعضاء بشدة على الانضمام إلينا في تقديم تمويل إضافي للأونروا”.

وأضافت أن الولايات المتحدة ساهمت  في العام 2023 وحده بأكثر من 296 مليون دولار للأونروا، حيث ساهمت إدارة الرئيس بايدن بحوالى مليار دولار منذ العام 2021، “وأشجع الدول الأعضاء الأخرى على تكثيف الجهود وتقديم الالتزامات المالية اللازمة لتمويل الأونروا حتى نهاية العام|.

وتابعت السفيرة قائلة: “تقدر الولايات المتحدة الجهود المبذولة لاستكشاف خيارات ملموسة من شأنها أن تضع الأونروا على مسار تمويل أكثر استدامة. وأريد أن أؤكد على ضرورة أن تشمل هذه المحادثات الدول المضيفة والدول المانحة واللاجئين”، داعية في الوقت نفسه أصحاب المصلحة كافة، بما في ذلك الأونروا، إلى التقدم بمقترحات ملموسة حول كيفية زيادة التمويل من المانحين الإقليميين والقطاع الخاص وتوسيع التعاون في الخدمات المقدمة للاجئين الفلسطينيين وتحقيق المزيد من كفاءة التكلفة من خلال تحديث الأونروا.

وأكدت أن الولايات المتحدة ستواصل إصرارها على أن تعزز الأونروا فعاليتها واستدامتها المالية بينما نعمل باتجاه الإصلاح.

وقالت “نحن نبذل قصارى جهودنا لمراقبة كل ما تفعله الأونروا بتمويلنا، تماما كما نفعل مع كافة برامج الأمم المتحدة الأخرى، وسنواصل تعزيز مساءلة الوكالة وشفافيتها واتساقها مع المبادئ الإنسانية، بما في ذلك الحياد”.

التعليقات مغلقة.