صلاح يعاود التغريد: يشرفني أن أستمر في صنع التاريخ

35

غرّد نجم المنتخب المصري وليفربول الإنجليزي محمد صلاح، الاثنين، معرباً عن كامل سعادته بالانتصار التاريخي الذي حققه النادي مساء الأحد.

وكتب صلاح مغرداً على حسابه في “تويتر”: “يوم استثنائي لجميع مشجعي ليفربول. يشرفني أن أستمر في صنع التاريخ مع هذا النادي الرائع!”.

وقدم ليفربول عرضا هجوميا مذهلا وسحق غريمه مانشستر يونايتد 7-صفر في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

وأحرز محمد صلاح الهدفين الرابع والسادس، ليرفع رصيده إلى 129 هدفا مع ليفربول في الدوري الممتاز، ويصبح الهداف التاريخي لناديه في المسابقة وبفارق هدف واحد عن روبي فاولر.

صلاح أحرز هدفين وصنع الهدفين الثالث والسابع، اللذين سجلهما الهولندي كودي غاكبو والبرازيلي روبيرتو فيرمينو على الترتيب.

وعقب الانتصار التاريخي، أكد الفرعون المصري أنه حقق حلما ظل يراوده منذ انضمامه لليفربول، بعدما أصبح الهداف التاريخي للفريق الأحمر، لكنه شدد على أن أكثر ما يسعده هو حصد الألقاب مع ناديه.

الملك المصري، كما تطلق عليه جماهير ليفربول، أصبح الهداف التاريخي للفريق في بطولة الدوري بنظامها الجديد (البريميرليغ)، الذي بدأ موسم 1992 – 1993، منفردا، برصيد 129 هدفا في 205 مباريات، متفوقا بفارق هدف على أقرب ملاحقيه النجم المعتزل روبي فاولر، الهداف التاريخي السابق للفريق العريق في المسابقة.

وعن حصوله على لقب الهداف التاريخي لليفربول في الدوري الإنجليزي، علق صلاح قائلا: إنه شعور لا يوصف.

اترك رد