إليسا ترد على مطالبات حذف أغنيتها مع لمجرد.. هذا ما فعلته!

67

ردت الفنانة اللبنانية إليسا على الدعوات التي طالبتها بالاعتذار عن تعاونها مع زميلها المغربي سعد لمجرد وحذف أغنيتهما الشهيرة “من أول دقيقة” بعد الحكم على الأخير بالسجن ست سنوات، لإدانته بقضية اغتصاب فتاة فرنسية.

ففي حفلها الذي أقامته مؤخرا في جمهورية الدومنيكان تجاهلت صاحبة “أجمل احساس” مطالبات محبيها، وغنت أغنية “من أول دقيقة” على المسرح مع عرض فيديو كليب العمل الذي حصد أكثر من 300 مليون مشاهدة على “يويتوب”.

هذا الرد أشاد به عدد كبير من محبي إليسا ونشطاء مواقع التواصل، مشيرين إلى أنها متمسكة بدعم سعد لمجرد ولن تحذف أغنيتهما. فيما رآى آخرون أنها قامت بأداء أغنية من أغانيها ولم تحمل أي رسالة مبطنة.

وكانت الفنانة اللبنانية قد تعرضت لحملة انتقادات لاذعة بعد صدور حكم السجن على الفنان المغربي سعد لمجرد لمدة 6 سنوات، بتهمة الاغتصاب على فتاة في قضية تعود إلى أكتوبر 2016.

وجاء هذا الهجوم بعد تعاونها مع لمجرد في مايو الماضي، بأغنية “من أول دقيقة”، خصوصاً أنها شخصية عامة تساند النساء بمواقفها وأغانيها ومنها فيديو كليب “يا مرايتي” الذي صدر عام 2015، والذي سلط الضوء على العنف الجسدي ضد المرأة.

وطالب عدد واسع من المتابعين، باعتذار رسمي من الفنانة إليسا، على خطى النجمة الأميركية ليدي غاغا، التي واجهت الأمر ذاته في عام 2019، التي اعتذرت من جمهورها وحذفت أغنيتها “Do what you want” التي صدرت عام 2013 مع المغني الأميركي أر كيلي، عقب الحُكم عليه بالسجن لمدة 30 عاماً بتهمة الاعتداء الجنسي على الأطفال والنساء.

سجن ست سنوات.. واستئناف

يذكر أن النيابة العامة الفرنسية طلبت نهاية فبراير الماضي سجن سعد لمجرد سبع سنوات بتهمة الاعتداء الجنسي. بدوره تقدم المغني المغربي باستئناف للحكم الصادر في حقه، على ما أعلن، محامياه ومصدر قضائي.

وكان لمجرد نفى في وقت سابق أمام محكمة الجنايات في باريس أن يكون اغتصب الشابة الفرنسية “لورا ب”، أو أقام علاقة معها.

وتعود تفاصيل القضية إلى أكتوبر 2016 حيث زعمت امرأة فرنسية أن لمجرد البالغ من العمر 37 عاما، والمشهور في مجال موسيقى البوب العربية، اغتصبها في فندق فخم في الشانزليزيه بينما كان تحت تأثير الكحول والكوكايين.

هذا وحظي سعد لمجرد بمساندة عدد كبير من نجوم الفن والمشاهير، فيما وقف آخرون ضده بعد صدور الحكم عليه.

اترك رد