شات جي بي تي على الهواتف الذكية

46

أطلقت شركة “أوبن إيه آي” الخميس تطبيقاً مخصصاً للهاتف الجوال من برنامج الذكاء الاصطناعي التوليدي “شات جي بي تي”، الذي يشهد أصلاً نمواً هائلاً على الإنترنت وتثير قدراته المذهلة الإعجاب والقلق في آن واحد.
ووفقاً لبيان صادر عن الشركة الناشئة التي تتخذ كاليفورنيا مقراً، أصبح التطبيق الجديد متاحاً على أجهزة “آيفون” في الولايات المتحدة، كبداية، على أن يتوفر “قريباً” في دول أخرى وعلى الهواتف الجوالة العاملة وفق نظام “أندرويد” “جوجل” .

وسيكون التطبيق مجانياً كما الموقع على الإنترنت، وسيتيح للمستخدمين أن يناقشوا روبوت المحادثة وأن يطلبوا منه مهامَّ عدة، ككتابة رسائل وشرح مفاهيم تقنية واقتراح أفكار وتلخيص نصوص.

أرقام قياسية

وأُطلِق موقع “شات جي بي تي”، في نهاية نوفمبر، وتجاوز عدد مستخدميه في أسبوع واحد مليوناً، وهو رقم قياسي.

وبعد شهرين، أصبح عدد مستخدميه النشطين نحو 100 مليون شهرياً، وهو رقم قياسي آخر وفقاً لدراسة من “يو بي إس” نشرتها وسائل الإعلام.
وبادرت “مايكروسوفت” التي تُعدّ المستثمر الرئيس في “أوبن إيه آي” إلى دمج النموذج اللغوي الذي يقوم عليه “شات جي بي تي” في محركها للبحث، “بينج”، بينما شارفت “جوجل” على إطلاق نسخة تجريبية باستخدام الذكاء الاصطناعي التوليدي.

شات جي بي تي

“شات جي بي تي/ ChatGPT”،‏ هو عبارة عن روبوت محادثة طوّرته “أوبن إيه آي” وأُطلق في نوفمبر 2022.

وهو مبنيّ على عائلة “جي بي تي-3″ الخاصة بـ”أوبن إي آي” لنماذج اللغات الكبيرة وضُبط بدقة “إحدى طرق نقل التعلم” باستخدام تقنيات التعلم المراقب والتعليم المدعوم.

أُطلق نموذجٌ أوليّ من “شات جي بي تي” في 30 نوفمبر 2022، وسرعان ما حظي بالاهتمام لردوده التفصيلية والإجابات المفصلة في عدد من مجالات المعرفة.

ومع ذلك، رأى بعضهم عدم تكافئ دقة معرفته بحقائق المجالات المختلفة على أنها عيب كبير، بعد إصدار “شات جي بي تي”، قُدّرت قيمة شركة “أوبن إي آي” بـ 29 مليار دولار أمريكيّ.

ويحذر خبراء من مخاطر تقديم معلومات حساسة أثناء استخدام منصة المحادثة باستخدام الذكاء الاصطناعي “شات جي بي تي” بسبب ضعف عوامل حماية البيانات والمحافظة على السرية في هذه المنصة.

اترك رد