بالتفاصيل.. كل ما تريد معرفته عن الزفاف الملكي الأردني

126

تتوجه الأنظار الأردنية والعربية نحو العاصمة الأردنية لتتابع زفاف ولي العهد الأردني الأمير الحسين، النجل الأكبر للعاهل الأردني الملك عبدالله الثاني، على خطيبته رجوة خالد آل سيف اليوم الخميس الموافق الأول من يونيو، 2023.
وتحظى العائلة الملكية الأردنية باهتمام عربي ودولي كبيرين، حيث سيحضر مراسم عقد القران المنوي إقامته اليوم الخميس بين قصري زهران والحسينية بالعاصمة عمّان ما لا يقل عن 1700 شخصية عربية وعالمية من بينهم رؤساء دول وشخصيات بارزة جدا.
وكشفت مصادر مقربة من القصر الأردني لموقع سكاي نيوز عربية تفاصيل الزفاف، حيث كشفت المصادر أن عقد القران الذي سيعقد في قصر زهران العامر وسيحضرة حوالي 140 ضيفا بما في ذلك أفراد من العائلة الهاشمية، وأفراد عائلات مالكة من الدول الصديقة والشقيقة والمدعوون من زعماء ورؤساء الدول، وأفراد عائلة الآنسة رجوة.
وأشارت المصادر إلى أن إمام الحضرة الهاشمية الدكتور أحمد الخلايلة هو من سيشرف على مراسم عقد القران، لافتين النظر إلى أنه سبق وأشرف على عقد قران الأميرة إيمان في آذار من هذا العام.

برنامج الحفل

يبدأ الحفل بوصول الملك عبدالله الثاني والملكة رانيا العبدالله، للبدء باستقبال وتحية ضيوف الحفل، بمرافقة معزوفات موسيقية القوات المسلحة، قبل أن يصل الأمير الحسين بن عبدالله الثاني، ولي العهد.
وينضم كل من الملك والملكة وولي العهد إلى الضيوف في شرفة حديقة قصر زهران، حيث سيعقد القران.
دخول العروس
وفي هذه الأثناء، تصل الآنسة رجوة خالد السيف، يرافقها الأمير هاشم بن عبدالله الثاني، إلى القصر، لتبدأ مراسم عقد القران.
متى ستمنح العروس لقب أميرة؟
كشفت المصادر المقربة من القصر الملكي الأردني لموقع سكاي نيوز عربية إن الارادة الملكية السامية بمنح الآنسة السعودية رجوة خالد آل سيف لقب أميرة ستصدر فور توقيع عقد القران الذي سيقام في قصر زهران.
ووفقا للعرف الملكي في الأردن فإنه يمنح عادة لقب أميرة لزوجات الأمراء الهاشميين من العائلة المالكة بعد الانتهاء من مراسم عقد القران، بإرادة ملكية سامية وتكنى على اسمه.
وسيصار فور صدور الإرادة الملكية بمنح الآنسة رجوة خالد آل سيف لقب “أميرة” وستكنى على اسمه لتصبح “الأميرة رجوة الحسين”.

الموكب الأحمر

بعد الانتهاء من عقد القران سيتوجه العريسان محاطين بالموكب الأحمر إلى قصر الحسينية، سالكين عددا من شوارع العاصمة التي ازدانت بالأعلام، ومظاهر الفرح بهذه المناسبة.
الوصول إلى قصر الحسينية
عند وصول الموكب الأحمر إلى قصر الحسينية، سيكون في استقباله مجموعة أخرى من الخيالة وحرس الشرف والمشاة الصامتة وموسيقات القوات المسلحة وحرس الشرف الشركسي.
برنامج حفل الاستقبال في قصر الحسينية
في الأردن وفي جميع أنحاء المنطقة، من المعتاد أن يتم الإعلان عن وصول العروسين في زفة، وهي موكب موسيقي مفعم بالحيوية يضم الطبول والقربة والغناء والتصفيق.
وعند الوصول إلى قصر الحسينية، سيتم اصطحاب العروسين إلى ساحة الاستقبال في الهواء الطلق ترافقهما زفة عسكرية تؤديها فرقة القوات المسلحة الأردنية مروراً بقوس السيوف.
ويعد تقليد حملة السيوف من التقاليد المستخدمة في المملكة الأردنية الهاشمية وفي بعض دول العالم، حيث استخدم هذا التقليد في زفاف الملك عبدالله الثاني والملكة رانيا العبدالله عام 1993، واستمر استخدامه في حفلات زفاف الأمراء.
ويتمثل باصطفاف عدد من ضباط وحدات وتشكيلات القوات المسلحة الأردنية باللباس “الدركي” بشكل متقابل، بحيث تُحمل السيوف بشكل قوسي لمرور العروسين من تحت قوس السيوف، للدلالة على حياة آمنة ومستقرة للعروسين.
وتشتهر فرقة القوات المسلحة بأدائها المميز في الاحتفالات الوطنية والزيارات الرسمية والاحتفالات العسكرية.
ويرتدي جميع أعضاء الفرقة الشماغ التقليدي باللونين الأحمر والأبيض، وهو غطاء رأس تقليدي للرجال، كتعبير عن الفخر بتراثهم الأردني، بالإضافة إلى زيهم الكامل.
أغنية أردنية سعودية
من جهة أخرى، أكدت مصادر مطّلعة لموقع سكاي نيوز عربية إن فرقة معزوفات موسيقات القوات المسلحة الأردنية بالإضافة للفنانين عمر العبدللات ومحمد عبده سيقدمان أغنية مشتركة تمثل الثقافتين الأردنية والسعودية، وسيشارك الفنانان في الزفة عند دخول العروسين.
ثم يتجه العروسان عبر الفناء وسط زفة أردنية تقليدية.
أكثر من 1700 مدعو
ومن على المنصة، ينضم الملك عبدالله الثاني والملكة رانيا العبدالله ووالدا الآنسة رجوة لتحية أكثر من 1700 ضيف من الحضور.
وسيشهد ما تبقى من الأمسية مجموعة متنوعة من العروض لفنانين وموسيقيين محليين أبرزهم محمد عبده وعمر العبدللات، وفرق فلكلورية.
ويقيم الملك والملكة رانيا العبدالله مأدبة عشاء رسمية تتبع حفل الاستقبال في قصر الحسينية.
الإحتفالات الأردنية بدأت مبكرا
هذا وبدأ الأردنيون احتفالاتهم على نطاق واسع وبالصعيدين الرسمي والشعبي، حيث أقيم احتفالات كبيرة جدا لا تحصى في كافة مناطق ومحافظات المملكة الأردنية بمناسبة الزفاف الملكي الذي اعتبره الأردنيون وفق وصفهم عرس “كافة أبناء الوطن”.
وأبدع الأردنيون في كافة أرجاء المملكة التي انتفضت فرحا لأميرها المحبوب في طرق التعبير عن فرحتهم لزفاف ولي العهد.
نُصبت بيوت الشعر ونحرت الجمال في مختلف مناطق المملكة وأقيمت احتفالات ضخمة حضرها الآلاف من الأردنيين، كما أقيمت فعاليات مختلفة وقُدمت مساعدات خيرية للأسر العفيفة احتفاء بزفاف الأمير الحسين.
وكان من بين الإحتفالات حمام العريس الذي سبق مأدبة العشاء يوم أمس الأربعاء.
وأقام الأمير عمر بن فيصل حمام العريس للأمير الحسين ولي العهد (ابن عمه)، بمشاركة الأمير هاشم بن عبدالله الثاني وعدد من أقارب ورفاق الأمير الحسين في القوات المسلحة في منزل الأمير فيصل، قبيل التوجه إلى مأدبة العشاء التي يقيمها الملك في مضارب بني هاشم.

حمام العريس

ويكون حمام العريس في العرس الأردني عند أحد أقرباء العريس، أو أحد أصدقائه المقربين، ويكون صاحب المنزل وهو من يقوم بدعوة العريس، ويتعمم على الجميع ليحضروا حمام العريس.
وعادة ما يكون حمام العريس قبل الوليمة المنوي إقامتها إشهارا للزفاف وتكون إما غداء أو عشاء كما هو منوي إقامته اليوم في قصر الحسينية في عمان.
ونشر ولي العهد الأردني على حسابه على الانستغرام صورة من حمام العريس وعلق عليه: “الشكر الكبير للشباب الطيبة من الأقارب والزملاء في الجيش العربي على اللفتة العظيمة.. كفيتو ووفيتو”.

حفل السمر

من جهة أخرى، أقام رفاق الأمير الحسين من القوات المسلحة بحضوره وحضور شقيقه الأمير هاشم بن عبدالله الثاني، وعدد من منتسبي لواء الملك الحسين بن طلال المدرع الملكي/40، أحد تشكيلات المنطقة العسكرية الوسطى، “حفل سمر” بمناسبة قرب زفاف الأمير الحسين بن عبدالله الثاني ولي العهد، الذي يشغل منصب مساعد قائد سرية في كتيبة المدرعات/2 الملكية، إحدى وحدات اللواء.
وشارك ولي العهد الأردني، رفاقه من الضباط وضباط الصف والجنود، بحضور شقيقه الأمير هاشم بن عبدالله الثاني، احتفاءهم الذي اشتمل على فقرات شعرية وغنائية ووصلة سامر ودبكة شعبية، فضلا عن شد الحبل وتركيب الأسلحة وفكها.

حفل حناء

كما استضافت الملكة رانيا العبدالله في 22 مايو حفل حناء وعشاء تقليديا، حضرته أكثر من 500 مدعوة من جميع أنحاء المملكة.
وشهد الحفل عروضا متنوعة لفنانات أردنيات وموسيقيين وفرق أداء فلكلوري.
وتواجدت في الحفل أخصائيات الرسم بالحناء، حيث قدمن تصاميم فريدة للضيوف باستخدام صبغة الحناء الطبيعية المؤقتة.
ويعتبر حفل الحناء تقليدا من التقاليد القديمة في الشرق الأوسط، ويُعتقد بأنه يجلب البركة للزوجين.
الأردنيون شاركوا بكافة التفاصيل
وأوضحت الملكة رانيا في وقت سابق أن جميع ترتيبات الزفاف كانت بسواعد أردنية محلية، ما يعكس كفاءة الأردنيين في إظهار الزفاف بشكل لائق.
نجوم الغناء العربي يشاركون الأردنيين فرحتهم
وشارك الفنانون الاردنيون الأردنيين بفرحتهم بولي العهد الأمير الحسين من خلال أغنيات خاصة وحفلات غناء مجانية أقيمت وستقام في العاصمة عمّان حيث أصدر عدد كبير من الفنانين الأردنيين أغاني خاصة بمناسبة الزفاف، أبرزهم الفنان الأردني عيسى السقار، والفنان نجم السلمان، وفرقة جماعة خير، والفنان حمدي المناصير، والفنان رامي الخالد، والفنان سعد الزين، والعديد من الفنانين الأردنيين والعرب.
في ذات السياق أصدر فنانون عرب أغانٍ خاصة بمناسبة الزفاف، أبرزهم الفنان راغب علامة والفنان ملحم زين، كما أقام كل من الفنان تامر حسني والفنان راغب علامة والفنان أحمد سعد والفنانة ديانا كرزون والفنانة زين عوض حفلا مجانيا ضخما في ستاد عمان الدولي بالعاصمة عمّان يوم الثلاثاء الماضي.
كما ينوي الفنان الإماراتي حسين الجسمي إقامة حفل مجاني آخر في المدرج الروماني بالعاصمة عمان يوم الأحد 4 يونيو، وذلك بمناسبة الزفاف.
وشارك الجسمي البوستر الرسمي لإعلان الحفل في الأردن وكتب عليه، “من الإمارات‬ نوصلكم ونشارك الشقيقة الأردن‬ وشعبها الحبيب الفرحة الكبيرة بالحسين ورجوه الله يسعدهم ويهنّيهم”.
وأضاف سنحتفل معاً ونتشارك الفرحة ونفرح بالحسين‬ معكم أهلنا وأحبابنا في المدرج الروماني عمان‬ مساء يوم 3 يونيو 2023″.
في حين أن التذاكر نفذت في غضون 15 دقيقة فقط من الاعلان، وشارك الجسمي البوستر بعد نفاذ جميع التذاكر وعلق “نفذت في 15 دقيقة فقط”، ووضع قلب أحمر.
ليصار إلى تأجيل موعد الحفل ليوم الأحد الموافق 4 يونيو 2023.

حفل العشاء

وشاركت الفرق الأردنية الشعبية في الحفل الذي أقامه العاهل الأردني خلال مراسم مأدبة العشاء التي أقامها في المضارب الهاشمية بالعاصمة الأردني عمان أمس الأربعاء بمناسبة زفاف نجله الأمير الحسين بن عبدالله ولي العهد، بحضور أكثر من 4 آلاف أردني ممثلين كافة أطياف المجتمع الأردني.
وتاليا معلومات مفصّلة عن الفرقات التي شاركت في الحفل:
فرقة كفر جايز:
تأسست فرقه كفرجايز الشعبية سنة 2010، وتتضمن مجموعة من الشبان من مختلف عشائر قرية كفرجايز في إربد وخارجها، ودأبت على المشاركة في الأفراح الوطنية والأعراس الشعبية منذ تأسيسها.
وتقع قرية كفر جايز في الشمال الغربي من مدينة إربد، وتشتهر بالبساتين، وشجر الزيتون واللوز
فرقة العقبة للفنون البحرية:
تأسست فرقة العقبة للفنون البحرية بمبادرة من مجموعة من شباب العقبة عام 2000 ميلادي، بهدف إبراز التراث البحري وأداء اللوحات الراقصة بمصاحبة آلة السمسمية، وهي آلة وترية يعود أصلها إلى آلة الكنارة، التي ظهرت في حقبة الحضارة السومرية.
فرقة نادي الجيل الشركسية:
تأسست فرقة نادي الجيل للفلوكلور الشركسي عام 1962، وتضمّ الفرقة حالياً 200 عضو؛ تتراوح أعمارهم ما بين 6 أعوام إلى 32 عاماً، موزّعين على ثلاث مجموعات بناءً على الفئات العمرية، كما تضمّ الفرقة أيضا مجموعة من العازفين الذين يشكلون الأوركسترا الفلكلورية للفرقة.
ويعود أصل الشركس في الأردن إلى منطقة شمال القفقاس، إلّا أنّ معظم الشركس هاجروا من موطنهم التاريخي في منطقة شمال القفقاس، إلى أراضي الدولة العثمانية في أواخر القرن التاسع عشر.
فرقة معان للفنون الشعبية:
تأسست فرقة معان للفنون الشعبية عام 1981، وتتكون من 25 عضواً من الشباب، وتؤدي الفرقة الرقصات الشعبية الأردنية والدبكات التسعاوية المعانية والأغاني التراثية مع تجديدٍ مقيّد بالأصالة والمحافظة على اللباس التراثي الأردني القديم.
شاركت الفرقة في العديد من المهرجانات في أكثر من 30 دولة حول العالم وحازت على العديد من الجوائز التقديرية.
فرقة الأجاويد للفنون الشعبية و المسرحية:
تأسست فرقة الأجاويد للفنون الشعبية و المسرحية عام 2018، وهي فرقة تمثّل الفلكلور الشعبي والتراث الفني من أغانٍ وأهازيج ودبكات شعبية.
فرقــة الراجف لإحياء التراث:
تأسست فرقة الراجف عام 1998 في بلدة الراجف في لـواء البتـرا، وتضم 15 عضواً ممن يمتلكون موهبتيّ الغناء وكتابة الشعر، وهي فرقه تُعنى بتراث البادية (السامر) وتغنّي جميع ألوان السامر المثنى والمثلوثة والمربوعة والمخموسة والدحية والهجيني والرفيحي والشيلات.
فرقة الرمثا:
تأسست فرقة الرمثا عام 1985، وتؤدي الفرقة الدبكة الرمثاوية التي تعكس ثقافة بلاد الشام، وتساهم الفرقة في نقل الثقافة والفن حول أنحاء العالم.
فرقة شباب وشابات السلط للفنون الشعبية:
تأسست فرقة شباب وشابات السلط للفنون الشعبية عام 1994، وتضمّ ما يزيد عن 30 شاباً من جميع الفئات العمرية. تقدّم الفرقة الأغاني والرقصات الشعبية، وتهتم الفرقة بتقديم التراث الأردني بشكلٍ عام والتراث السلطي بشكل خاصٍ من خلال فقرات استعراضية للموروث الأردني في الأعراس.

السّامر

نجح الأردن في إدراج فنّ السامر بوصفه فنًّاً أدائيًّا على القائمة التمثيلية للتراث الثقافي العالمي غير المادي للبشرية وفقاً لاتفاقية اليونسكو لعام 2003. ويعتبر هذا الفن قالباً غنائياً أصيلاً من قوالب الغناء البدوي المتوارثة في المملكة، ويتميز بمكانته المرموقة، من حيث انتشاره وقبوله على المستوى الشعبي.
يتوافد في سهرات الأعراس الضيوف والمدعوون للمشاركة في حضور السامر، والسامر هو سلسلة الأنشطة الفنية التي تقدمها العشيرة في الأعراس، وتتضمن الرقصات، و”السحجات”، والقصيد، والدبكات، وغناء الهجيني. ويحرص أهل العريس أثناء إقامة السامر على تقديم واجبات الضيافة لضيوفهم والترحيب بهم، مما يدلُّ على شيم المعازيب النبيلة.
يحافظ الأردن على “السامر” كموروث شعبي للحفاظ على التراث، وتعميق تمسّك الشباب والأجيال الجديدة بهذا التراث لما يشكله من أهمية في تكوين الهوية الوطنية الأردنية، وتناقل الموروث عبر الأجيال.

الدحيّة:

تعد “الدحية” فناً شعبياً منتشراً في الأعراس في المناطق الريفية والبدوية، وتأتي عادة في آخر فعاليات العرس الشعبي، ويشترك في أدائها رجال مصطفون بجانب بعضهم البعض ويقومون بالتمايل يميناً وشمالاً على أنغام الأهازيج والأغاني الشعبية التي يقدّمها أحدهم.
كما شارك في الحفل كل من الفنان الأردني بشار السرحان، والفنان الأردني حسين السلمان، والفنان الأردني سعد أبو تايه، والفنانان حسام ووسام اللوزي، وهم من أشهر الفنانين الأردنيين في الأفراح الأردنية.
جدارية شعرية
كما ازدانت مضارب بني هاشم بأبيات شعرية تتغنى بحب الوطن، نظمها الشاعر الأردني الراحل حبيب الزيودي.
وتمّ اختيار الأبيات الشعرية الثلاثة عن الوطن، لما يحمله حفل زفاف وليّ العهد من أهميّة وطنية، لكلّ الأردنيين.
هذي بلادي ولا طول يطاولهــــــــــــــا … في ساحةِ المجدِ أو نجم يدانيهــــــــــا
يا أيّها الشعر كُنْ نخلاً يظلّلهـــــــــــــا … وكُنْ أماناً وحبّاً في لياليهـــــــــــــــــــا
وأيّها الوطن الممتد في دمِنــــــــــــــــــا … حباً أعزّ مِن الدُّنيا وما فيهــــــــــــــا
والزيودي شاعرٌ وأديبٌ أردنيّ، له العديد من القصائد الوطنية والغزلية والقصائد التي يحنّ فيها إلى مضارب أهلِه في البادية وللوطن.
وفي رصيد الشاعر والأديب الأردني حبيب حميدان سليمان الزيودي (1963 – 27 أكتوبر 2012)، الكثير من القصائد الوطنية المغنّاة، منها: “صباح الخير يا عمّان يا حِنّا على حِنّا.. كفو وتدوم يا ابو حسين نبع نرتوي منّه” و “هلا يا عين ابونا وضو ديوانه.. هلا يا واسط للبيت والأشراف عمدانه”
وأنعم الملك عبدالله الثاني على الزيودي بوسام الاستقلال من الدرجة الثانية، خلال حفل عيد الاستقلال في العام 2004.

 

اترك رد